أخبار عاجلة

محمد مجاهد يلجأ للقضاء للمرة الثانية لوقف انتخابات نادي سموحة

أقام سيد بحيري المحامي، وكيلا عن محمد مجاهد المرشح على منصب رئيس نادي سموحة في الانتخابات المقبل، استشكالاً مُستعجلاً أمام الدائرة الثانية بمحكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، طالب فيه بوقف تنفيذ قرار الجهة الإدارية ونادي سموحة الرياضي والاجتماعي، بعقد انتخابات مجلس إدارة نادي سموحة الرياضي والاجتماعي، يوم 29 / 10 / 2021، دون إدراج اسم محمد السيد محمد مجاهد، ضمن قائمـة مرشحي النادي، بالمخالفة للحكم الصادر لصالحه في الدعويين رقمي 57 و898 لسنة 76 ق، والمتضمن إدراج اسم مجاهد في الانتخابات.

3963b52232.jpg

وأوضح الاستشكال ما يترتب على هذا القرار من آثار، وأخصها إدراج اسم محمد السيد محمـد مجاهد من قائمة المرشحين لنادي سموحة الرياضي والاجتماعي عن دورته 2021 / 2025، على أن ينفذ الحكم بمسودته وبغير إعلان، وتحمل الجهة الإدارية المصروفات. 

1d67c959a1.jpg

محامي مجاهد: إجراء الانتخابات دون إدراج اسمه يبطلها

وأضاف بحيري، أن قرار إجراء الانتخابات دون إدراج اسم محمد مجاهد، يشكل قـرارا سلبيا، ويترتب عليه بطلان كل إجراءات العملية الانتخابية برمتها، كما أنه يصيب المدعي بأبلغ الأضرار، ويحرمه من حقه كمرشح فـي تلقي أصوات ناخبيه بالعملية الانتخابية لعدم إدراج اسم مرشحهم ضمن قائمة المرشحين على منصب رئيس النادي، الأمر الذي يكون معه قرار وقف تنفيذ الانتخابات، لحين إدراج اسم المدعي مرجح الإلغاء، متوافر فيه ركي الجدية والاستعجال.

المدعي حاول تنفيذ الحكم دون جدوى

c0e0b6a5cf.jpg

وأـوضح المدعي، أنه أتخذ كل السبل لتنفيذ ما اشتمل عليه الحكم من حيثيات ومنطوق «مـن إعلانات على يد محضر وتقديم طلبات إلى الوزارة الرقيبة، والمشرف على العملية الانتخابية الذي أعطاه القانون الحق في لمجلس الإدارة الممتنع عن تنفيذ أحكام القضاء»، إلا أن كلا مـن الجهة الإدارية والنادي واللجنة الأولمبية، امتنعوا دون مبرر عـن تنفيذه أو ترتيب ما اشتمل عليه مـن أثار وأهمها إدراج اسم محمد السيد محمد مجاهد، في قائمة المرشحين على منصب رئيس مجلس إدارة نادي سموحة الرياضي الاجتماعـي.

هذا الخبر منقول ولا نتحمل أي مسئولية عن مدى صحة أو خطأ المعلومات الموجودة به

 

 

هذا الخبر منقول من الوطن