أخبار عاجلة
27 إصابة جديدة بكورونا في تونس.. والإجمالي 623 حالة -
عاجل.. 17 مليون فرنسي قد يصابون بفيروس كورونا -

7 عوامل تساعد الأهلى على عبور الوداد المغربى.. المعنويات المرتفعة.. روح الفانلة الحمراء.. استعادة قمة المجموعة.. خبرة الشياطين الحمر.. استنفار اللاعبين الدوليين.. تحقيق انتصار قبل موقعة الإياب


كتب سليمان النقر

يتأهب الأهلى لخوض مباراة حاسمة ومصيرية في مشواره نحو المنافسة على استعادة لقب الأميرة الأفريقية بعد غياب دام 4 سنوات منذ التتويج بآخر لقب لدورى الأبطال الأفريقى ، والعودة للتربع على زعامة الكرة الأفريقية.

يواجه الأهلى تحديا قويا خلال مباراته أمام الوداد المغربى فى الحادية عشر مساء اليوم على استاد برج العرب فى الجولة الثالثة بدور المجموعات لبطولة دورى الأبطال الأفريقى ، ولكن هناك عدة عوامل قد ترجح الأهلى في استعادة كبريائه الأفريقى.

المعنويات المرتفعة:

يعيش لاعبو الأهلى حالة معنوية مرتفعة بعد تتويج الأحمر بلقب الدورى للمرة الـ39 فى تاريخه وهى نقطة إيجابية تعطيه دافعا وطاقة كبيرة على تحقيق نتيجة إيجابية والخروج من اللقاء بالثلاث نقاط.

تتويج الاهلى بدرع الدورى
تتويج الأهلى بدرع الدورى

روح الفانلة الحمراء:

تعول جماهير الأهلى على روح الفانلة الحمراء في صناعة الفارق للأهلى وتخطى عقبة الوداد والظهور بمستوى قوى كما حدث في مباراة القطن الكاميرونى بالجولة الثانية وأعادت للفريق الأحمر توازنه في المجموعة.

الاهلى والوداد المغربى - ارشيفية
الأهلى والوداد المغربى

 

استعادة قمة المجموعة:

تطلع الأهلى إلى الخروج بالثلاث نقاط خلال مباراة الوداد لضمان تصدر المجموعة الرابعة لاسيما بعد فوز زاناكو الزامبى على القطن الكاميرونى بالأمس وتصدر المجموعة برصيد 7 أهداف وهو ما يجعل دوافع الأهلى للفوز على الوداد أكبر.

الاهلى
الاهلى

 

خبرة الأهلى:

يمنى جمهور الأهلى ومحبيه النفس في أن تصنع الخبرات الأفريقية للفريق الأحمر الفارق في تحقيق الفوز والتعامل مع صعوبة المباراة والخروج من اللقاء بالنتيجة المرجوة لضمان المنافسة على الصعود إلى الدور ربع النهائى لبطولة دورى الأبطال الأفريقى.

مؤمن زكريا يسدد
مؤمن زكريا يسدد

 

استنفار الدوليين:

حالة من التأهب والاستنفار على لاعبي الأهلى الدوليين الذين يرغبون في الظهور بمستوى قوى قبل موقعة الفراعنة أمام تونس بتصفيات كأس الأمم الأفريقية 2019 بالكاميرون، لرغبتهم في كسب ثقة الجهاز الفنى للمنتخب بقيادة كوبر، مثل عمرو جمال وعبد الله السعيد وأحمد حجازى ورامى ربيعة وسعد سمير وشريف إكرامى وحسام عاشور وأحمد فتحى.

عمرو جمال
عمرو جمال

 

مصالحة الجماهير:

رغم تتويج الأهلى بالدورى إلا أن الجماهير الأهلاوية ليست سعيدة بالدرع وغير مطمئنة بسبب سوء النتائج والأداء فى المباريات الأخيرة على المستوى المحلى والإفريقى وآخرها التعادل مع زاناكو في افتتاح دور المجموعات الأفريقى ومن قبلها التعادل مع الشرقية بالدورى المحلى، ويسعى اللاعبون للفوز من أجل مصالحة الجماهير.

جانب من مباراة الاهلى والوداد
جانب من مباراة الأهلى والوداد

تحقيق انتصار قبل لقاء الإياب:

يتطلع الأهل لتحقيق الفوز على الوداد قبل السفر إلى المغرب وخوض لقاء الإياب بالجولة الرابعة لدور المجموعات إذ يرغب حسام البدرى فى تعديل موقفه بمجموعته قبل السفر إلى المغرب لأن مواجهة الإياب محفوفة بالمخاطر بسبب قوة الفريق المغربى على أرضه ووسط جمهوره.

الأهلي-والوداد-1
الأهلي-والوداد-1

 

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع