أخبار عاجلة

إنجازات الرجالة فى المطبخ برمضان.. الوصفات من الإنترنت أو ست الحبايب.. أحمد: بطبخ فى الغربة وأقول لمراتى ربنا يكون فى عونك.. محمد: مهما الأكل طلع وحش عمرى ما أرميه.. عامر: يارب المواعين تموت


كتبت سارة درويش

للحظات أمام غضب الزوج على الإفطار الذى تأخر لثوان بعد أذان المغرب تتمنى كل امرأة أن تتبدل الأدوار ولو يوم واحد ويجرب الرجل أن يقف فى المطبخ لساعات وهو صائم يعانى ارتفاع الحرارة والجوع والعطش أمام الروائح الشهية للطعام من أجل تحضير الإفطار فيعيش الرجل هذه المعاناة النسائية لعله يقدر مجهودها يومًا. من أجل النساء اللائى يفكرن بشكل المشهد إن تبدلت الأدوار، اقتربنا أكثر من الرجال الذين يعيشون هذه التجربة بالفعل، أحيانًا يخوضونها فى صمت وأحيانًا يحرصون على الاحتفاء بانتصاراتهم الصغيرة فى عالم المطبخ بصورة توثقها على "فيس بوك".

أحمد: الغربة علمتنى الطبخ بقول لمراتى ربنا يكون فى عونك

غربة "أحمد الزميتى" فى السعودية منذ العام 2004 فرضت عليه تعلم تحضير  الطعام بنفسه، ويقول "بطبخ من 2007 فبقى عندى رصيد من الوصفات. فى الأيام العادية بطبخ يوميًا لأنى مش بحب الأكل البايت لكن فى رمضان باكل برة أكثر شوية، بسبب الشغل والحر"، كما أن الحياة المزدحمة بالعمل تفرض عليه بعض النظام ويقول "بعمل جدول أسبوعى للطبخ".

أحمد الزميتي
أحمد الزميتى

"أرز بالبسلة واللحمة المفرومة، وصينية بطاطس بالفراخ من غير صلصة" بفخر يحكى "الزميتى" عن إنجازه الأخير فى المطبخ أثناء رمضان قبل يومين وعن مصدر الوصفات يقول "بجيب الوصفات من أمى وزوجتى، وأحيانًا بخترع، بتفرج كمان على اليوتيوب وبستخدم تطبيق للوصفات على الموبايل مع جروب على "فيسبوك" بشوف منه أفكار لكن مش وصفات".

الزميتي
الزميتى

 

تجربة الطبخ جعلت "الزميتى" يقترب كثيرًا من معاناة النساء فى المطبخ فى رمضان ويقول "تقريبًا يوميًا بقول لمراتى ولماما ربنا يكون فى عونكم؛ لكن للأسف بقول وبس لما بنزل مصر بنسى".

سفرة الزميتي
سفرة الزميتى

محمد عواد: مهما الأكل طلع وحش عمرى ما أرميه دايمًا باكله

على مجموعة "هناكل إيه النهاردة.. للرجال فقط" يشارك "محمد عواد" المهندس المدنى المغتربى فى السعودية إنجازاته الصغيرة فى المطبخ، يعترف "المجموعة أكثر حاجة شعتنى على الطبخ وإنى افتخر بيه، لأنى حسيت إنى مش لوحدى، والشباب زى الفل بيساعدوا فى أى تفاصيل ويسدوا وقت الحاجة".

وعن بدايته مع المطبخ يقول "الموضوع بدأ من زمان ، والدتى كانت معودانى على حاجات خفيفة ، فطار أو عشاء مثلا، بعدين لما دخلت الكلية أجبرت إنى أطبخ لأنى مغترب".

محمود عواد
محمود عواد

يقيم "محمد" مستواه فى المطبخ "بطبخ كويس، لكن الموضوع بيحتاج دايما شوية مراجعة على المقادير، و ممكن أوقات أعمل أكلة تجربة و أضيع الدنيا، لكن مهما كان الأكل سيء عمرى ما رميته أبداً  دايما باكله، مثلاً أول مرة عملت مقلوبة لحم و رز و باذنجان و لوز بس نسيت أضيف ملح  و أكلت و أجبرت اللى معايا ياكلوا بالمخلل، لأن المجهود المبذول فى الأكل دا مش قليل وثانيًا لأننا محتاجين يكون عندنا معايير تذوق جديدة".

التجربة الأخيرة لمحمد فى المطبخ كانت قبل أيام فى رمضان "عملت مكرونة بالباشميل لكن وصفة جديدة  حاجة عظيمة باللحمة المفرومة المعصجة و باشميل خفيف (دايت) للأسف طلعت من غير وش، وأكلناها بصراحة كنا مجبرين لأنه بعد صيام و كل المحلات قفلت، بس سبحان الله كان طعمها حلو جدا".

اقتراب "محمد" من عالم المطبخ جعله أقرب إلى معاناة النساء خاصة فى رمضان ويقول "أنا بحس بمعاناة الأمهات أو السيدات عامة وبقعد أدعى لوالدتى تحمل الصيام والحر و الخنقة دى، بس فعلا بتكون لما تلاقى الشباب بيمسحوا الصحون ، و احتساب أجر اشباع الصائم بتحس بإنجاز".

محمد عامر: بقيت محترف بطاطس بس يارب المواعين تموت

مشروع محشي فاشل لمحمد عامر

مشروع محشى فاشل لمحمد عامر 

مدفوعًا بظروف الغربة أيضًا اضطر "محمد عامر" إلى دخول عالم المطبخ ويقول "انا طول عمرى ما كنتش بمد ايدى فى المطبخ خالص لحد ما سافرت برة مصر من 7 سنين تقريبًا، وأكلى رخم جدا بحكم أنى مش باكل غير البسلة والبطاطس واللحمة فاضطريت اتعلَّم الطبيخ. بقيت أستعين بالوالدة وأخواتى البنات ومواقع الطهى وعملت حاجات انا شخصيا ما كنتش أتصور انى ممكن اعملها، رز معمر بالفرن ومدفون فيه لحمة صينية بطاطس فرن وشوربة لسان عصفور وتجرأت وعملت مرة محشى بس فشل واترمى. لكن دلوقتى أنا بقيت محترف بطاطس".

محمد عامر 3
محمد عامر 
محمد عامر 4
محمد عامر 

يحرص "محمد" على الطبخ مرتين أسبوعيًا أو على الأقل مرة بحكم ظروف العمل، ولا يواجه مشكلة مع دخول المطبخ فى الصيام ولكن يقول "عقدتى في الحياة هى المواعين.. يارب المواعين تموت".

أحمد محروس: باخد وصفات من الشيفات وأنفذها فى البيت

ظروف العمل فرضت على "أحمد محروس" الفنان التشكيلى أن يعيش فى الغردقة ويترك أسرته فى الفيوم ويقول: أعمل فى أحد الفنادق بالغردقة، أرسم وأنحت، ولكننى أحب أن أطبخ أكلى بنفسى ولا أحب أن أكل خارج البيت، وبالفعل آخذ الوصفات من الشيفات فى الفند وأنفذها فى البيت مثلاً تتبيلة الفراخ أو اللحوم، وطريقة عمل الأرز وفى بعض الأحيان عندما أريد أكلة معينة أدخل على الإنترنت.

هذه المهمة التى يستمتع بها "أحمد" فى الأيام العادية لم يفضل أن يقوم بها فى رمضان فيقول "الصراحة جبت المدام معايا فى رمضان عشان تريحنى من موضوع الأكل دا، بس بساعدها بعد الشغل".

أحمد النمر: فى الأول كان صعب لما نظمت وقتى بقى بسيط

يعمل "أحمد النمر" فى الإسماعيلية مما اضطره لأن يعيش بعيدًا عن أسرته فى الأقصر، ومن البداية قرر أن يطبخ لنفسه ويقول "الأكل من برة هيكون مكلف ونوعًا ما مش مضمون".

أحمد النمر
أحمد النمر

لم يفكر أحمد أبدًا الاستعانة بالوصفات المنشورة على الإنترنت فى المطبخ ويقول "الوقت ضيق مافيش وقت أجرب، خاصة فى رمضان، لأنى ببدأ أطبخ بعد ما أرجع من الشغل وأنا صايم. معظم الوصفات اتعلمتها من البيت والباقى من أصحابى".

يطبخ "أحمد" يوميًا فى رمضان ويقول "فى البداية الموضوع كان صعب كان يا إما بياخد وقت جامد يا إما الجودة مش تمام، لكن لما رتبت خطواتى ووقتى الموضوع بقى بسيط خالص".

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع