أخبار عاجلة

الإسماعيلى يسعى لاستعادة الأمجاد العربية أمام زعيم الثغر الليلة

الإسماعيلى يسعى لاستعادة الأمجاد العربية أمام زعيم الثغر الليلة
الإسماعيلى يسعى لاستعادة الأمجاد العربية أمام زعيم الثغر الليلة

يدخل فريق الإسماعيلى مع دقات السادسة مساء اليوم الأحد أهم مبارياته هذا الموسم حينما يستضيف نظيره الاتحاد السكندرى فى إياب ربع النهائى بكأس محمد السادس للأندية الأبطال "البطولة العربية" على استاد الإسماعيلية، وسط حضور جماهيرى يقارب الخمسة آلاف مشجع، ويسعى الدراويش لإنتزاع بطاقة التأهل للدور قبل النهائى بعد انتهاء مباراة الذهاب بفوز الفريق الأصفر بهدف دون رد سجله محمد الشامى فيما يسعى زعيم الثغر لتحقيق الريمونتادا العربية، وسيواجه الفائز من مباراتى الاتحاد والإسماعيلى الفائز من مجموع مواجهتى (الرجاء مع الفائز من القوة الجوية ومولودية الجزائر).

وأسند الاتحاد العربى لكرة القدم إلى المغربى رضوان جيد إدارة مباراة الإسماعيلى مع الاتحاد، ويُعاون الدولى المغربى كل من اكركاد مصطفى مساعد أول وهزاكاو لحسن مساعد ثان، بالإضافة للحكم الرابع حلو بن إبراهيم.

وأعلن الاتحاد العربى لكرة القدم تطبيق تقنية الفيديو فى مباريات ربع النهائى لضمان العدالة بين الفرق، وكان الإسماعيلى قد تخطى الجزيرة الإماراتى بنتيجة 4-0 فى مجموع المباراتين، بينما مر الاتحاد من المحرق البحرينى بمجموع 3-0 فى اللقاءين.

وطالب الفرنسى ديديه جوميز المدير الفنى للإسماعيلى لاعبيه بتسجيل هدف مبكر يقتل معنويات زعيم الثغر ويسهل مهمة الدراويش فى التأهل العربى لتعويض الجماهير عن التراجع المحلى حيث يحتل الاسماعيلى المركز العاشر بجدول الدوري برصيد 18 نقطة بعد أن لعب 14 مباراة فاز فى 5 لقاءات وتعادل فى 3 وخسر 6 مواجهات وسجل لاعبوه 10 اهداف وتلقت شباكه 14 هدفاً، وتعادل مع سموحة بهدف لكل فريق فى أخر ظهور بالمسابقة المحلية ، وشدد جوميز على اللاعبين ضرورة  مواصلة النتائج الجيدة بالبطولة العربية لاستمرار حلم الفوز باللقب والصعود لمنصات التتويج التى غاب عنها الدراويش منذ 17 عامًا، ويبدو التشكيل المتوقع للاسماعيلى أمام زعيم الثغر مكون من: محمد مجدى - محمود البدرى – إبراهيم أبو اليزيد – باهر المحمدى - عماد حمدى – محمد مخلوف - محمد الشامى – محمد صادق – همام طارق - عبد الرحمن مجدى -بنسون شيلونجو.

على الجانب الآخر، يدخل زعيم الثغر مباراة  الليلة بحثاً عن التأهل للدور التالى للبطولة وتعويض نتيجة الذهاب لاسيما أن الاتحاد يعيش أزهى عصوره الكروية هذا الموسم حيث يتواجد فى المركز الثالث ببطولة الدوري بعد أن حصد 25 نقطة من 14 مباراة بالفوز فى سبعة مباريات والتعادل فى 4 والخسارة فى ثلاثة مواجهات فقط وسجل 16 هدفاً وتلقت شباكه 11 هدفاً وحقق فوزاً بثلاثية دون رد فى مباراته الاخيرة على حساب طلائع الجيش ، ويحلم عشاق سيد البلد بمواصلة النتائج الجيدة لاستمرار حلم الفوز بالبطولة العربية والصعود لمنصات التتويج للمرة الأولى فى تاريخ الاتحاد السكندرى.

ويبدو التشكيل المتوقع لزعيم الثغر أمام الدراويش مكون من: عماد السيد، السيد سالم، محمد أنور، إسلام جمال ومحمود شعبان، أحمد نبيل "مانجا"، نور السيد، وأحمد رفعت، أكوى، خالد قمر، رزاق سيسيه.

ويحصل بطل المسابقة على مكافأة مالية ضخمة لتصل لـ6 ملايين دولار، ما يعادل 100 مليون جنيه مصر، فيما يحصل صاحب المركز الثانى على 2.5 مليون دولار ما يعادل 42 مليون جنيه مصرى، فى حين تحصل الأندية المتأهلة للدور نصف النهائى على 500 ألف دولار، والدور ربع النهائى 200 ألف دولار، و150 ألف دولار للفرق المتأهلة إلى دور الـ16

وكان النجم الساحلى التونسى توج بطلاً للنسخة الماضية التى أقيمت تحت مسمى كأس زايد للأندية الأبطال بعد فوزه على الهلال السعودى بنتيجة 2-1 فى المباراة التى أقيمت بمدينة "العين" الإماراتية.

ونجح الأهلي في أن يكون وصيفًا للبطولة العربية في عام 1997، بعد الوصول للنهائي الذي هُزم فيه من الأفريقي التونسي بهدفين مقابل هدف، كما تمكن الزمالك من الفوز بالبطولة العربية في عام 2003 للمرة الأولى والأخيرة فى تاريخه، بالانتصار على الكويت الكويتي بهدفين مقابل هدف، لكنه لم يحصل على المركز الثاني في أي نسخة أخرى، بينما نجح الإسماعيلى في أن يصبح وصيفًا للبطولة في عام 2003 حينما خسر اللقب أمام الصفاقسي التونسي بركلات الجزاء الترجيحية، بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل السلبي

لم يكن إنبي أسعد حظًا من الإسماعيلي، فالفريق البترولي استطاع أن يكون وصيفًا للبطولة العربية في عام 2006 بالخسارة من الرجاء المغربي بهدف دون رد.


 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع