أخبار عاجلة

عماد الدين حسين: مصر تحملت العبء الأكبر عربياً بالقضية الفلسطينية

عماد الدين حسين: مصر تحملت العبء الأكبر عربياً بالقضية الفلسطينية
عماد الدين حسين: مصر تحملت العبء الأكبر عربياً بالقضية الفلسطينية

قال النائب عماد الدين حسين، رئيس تحرير جريدة الشروق وعضو مجلس الشيوخ، إن الموقف المصري ثابت تجاه رفضه للاحتلال الإسرائيلي بالضفة الغربية وغزة، مع الدعوة لتطبيق القرارات الدولية وإقامة دولة فلسطينية على حدود 4 يونيو 1967.

وأضاف «حسين»، خلال مد

اخلة هاتفية له مع برنامج «صباح الخير يا مصر»، والمذاع على القناة الأولي المصرية، أن مصر لديها علاقات طيبة مع الفلسطينيين منذ قديم الأذل، كما أنها هي من تحملت العبء الأكبر عربياً فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية، كما أن لديها علاقات مع إسرائيل، وبالتالي فإنه وفي معظم الاعتداءات الإسرائيلية على قطاع غزة أو الضفة فدائماً ما تكون مصر أحد الأطراف الأساسية التي تعمل على وقف إطلاق النار وإعادة الهدوء.

وأوضح أن مصر كثيرا ما ناشدت إعادة الحق إلى الفلسطينيين، ولكن حال دون حدوث ذلك الظروف الدولية التي عملت على تراجع القضية الفلسطينية إلى مراتب متأخرة، «منذ بدء الاعتداء الأخير استدعت الحكومة المصرية السفير الإسرائيلي وتحدثت في كل المحافل، ومع كلا الطرفين، وبالأمس كان هناك اتصال مهم بين وزير الخارجية المصري ووزير الخارجية التونسي باعتبار تونس هي الدولة العضو غير الدائم في مجس الأمن تمهيدا لجلسة غدا الأحد، في نيويورك.

وأكد أن الجهد المصري كان متميزا تلك المرة، حيث سعى في ظل الظروف الصعبة للوصول إلى إطلاق نار دائم وفعلي ومستمر، لافتا إلى أن الجهد المصري مقدر ومستمر سواء عربيا أو دوليا مع الاتحاد الأوروبي والصين وروسيا والولايات المتحدة، وهي الدولة الأكثر تأثيرا على القرار الإسرائيلي.

وتابع: «إسرائيل فوجئت هذه المرة بوجود صواريخ لدى المقاومة الفلسطينية يصل مداها لأكثر من 250 كيلو وتصل لتل أبيب ما اضطرت إسرائيل لوقف الطيران، كما منعت عدد كبير من الدول الأجنبية وصول طائراتها التجارية إلى إسرائيل فهو تطور نوعي مهم في الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، ونتنياهو قد وقع في ورطة كبرى قد تنهي مستقبله السياسي».

 

هذا الخبر منقول ولا نتحمل أي مسئولية عن مدى صحة أو خطأ المعلومات الموجودة به

 

 

هذا الخبر منقول من الوطن