أخبار عاجلة

صور.. "اليوم السابع" فى منزل أسرة الطفلة ضحية أتوبيس المدرسة بالعبور.. والدتها: "وحشتنى أوى أنا فى كابوس".. الجيران: كانت بشوشة الوجه.. صديقتها: "زعلانة مش هلعب معها تانى".. والنيابة تخلى سبيل السائق


القليوبية - نيفين طه

هنا فى مساكن الخزف والصينى بمنطقة بهتيم بحى شرق شبرا الخيمة، حيث تقطن أسرة التلميذة "سما وليد" البالغة من العمر 4 سنوات، التى لقيت حتفها تحت عجلات أتوبيس مدرستها بالعبور بالأمس، حيث الحزن يخيم على وجوه المنطقة خاصة عمارة رقم 9 التى تعيش فيها أسرة جدها.

أم عبده أحدى جيران

عمارة رقم 9 بمساكن الخزف والصينى مكان الأسرة

وانتقل "اليوم السابع" إلى شقة رقم 2 بالدور الثانى عمارة رقم 9 ليلتقى بأسرة الطفلة، حيث يعيش الأب والأم حالة من القهر والحزن على وفاة ابنتهم.

أم حمزة إحدى جيران الأسرة

شقة أسرة الطفلة سما

وتقول "شيماء" والدة سما لـ"اليوم السابع": "أنا كنت فى انتظار بنتى أمام منزلنا بمدينة العبور مثل كل يوم، وكالعادة تنزل الطفلة من الأتوبيس وتقوم بإعطائى حقيبة المدرسة وتسبقنى إلى المنزل، وألحق بيها".

الحزن يخيم على الجيران

إحدى جيران الطفلة

وأشارت الأم أن "سما": أول ما شاهدتنى أعطتنى حقيبتها وهى تبتسم لى، وأثناء جريها لتعبر الطريق لتدخل المنزل صدمها الأتوبيس، الذى لم ينتظر قليلاً كالمعتاد حتى تدخل ابنتى منزلنا.

والدة-الطفلة
إحدى جيران الطفلة

 

وأجهشت الأم فى البكاء: "لقيت بنتى رأسها مفتوحة أمام عينى ودمائها تسيل منها، وقطع من اللحم تتساقط جانبها... ربنا يرحمها ويحفظ لى أختها الصغيرة".

 

وأضافت الأم باكية "تم دفن سما بالأمس فى مقابر الأسرة ببهتيم... كل ما افتكر منظرها وهى ملقاة على الأرض غارقة فى دمائها أشعر بأنى فى كابوس، مش مصدقة أنى اتحرمت منها ومش هشوفها تانى وحشتنى أوى".

 

وتقول أم عبده إحدى الجيران إن والد سما المهندس وليد طاهر مشهود له بالأخلاق، وأنه دائم التردد على شقة والده لأنه المكان الذى نشأ فيه، مضيفة أنها كانت تشاهد سما بصحبة أبيها وأنها طفلة ذات وجه برىء، ورددت قائلة: "ربنا يصبر والدتها". 

شقة أسرة الطفلة سما

أم عبده أحدى جيران

 

وتضيف أم عبد الرحمن إحدى الجيران: "سما كانت طفلة جميلة، عندما كانت تأتى مع والديها، كانت تلهو مع أبنائى، وكانت تتميز بالمرح"

طفلة العبور ضحية الاتوبيس
طفلة العبور ضحية الاتوبيس

 

عمارة رقم 9بمساكن الخزف والصينى مكان الأسرة

أحلام صديقة طفلة العبور

وقالت أحلام صديقة سما والبالغة من العمر 5 سنوات "كنت بلعب معاها كتير، عندما كانت تأتى مع والدها لشقة جدها، وكانت طيبة"، مضيفة: "أنا زعلانة مش هلعب معاها تانى".

جيران الطفلة

أحلام صديقة سما

وقرر المستشار محمد غالب رئيس نيابة العبور إخلاء سبيل "محمد.ش" سائق الأتوبيس، من ديوان المركز.

 

وكانت لقيت طفلة بالغة من العمر 4 سنوات، بمدرسة الكنانة بالعبور مصرعها، وذلك عقب قيام أتوبيس المدرسة بتوصيلها لمنزلها، وعقب نزولها وأثناء مزاحها مع والدتها دهسها الأتوبيس ما أدى إلى وفاتها فى الحال، وتم التحفظ على السائق وتولت النيابة التحقيق.

 

تلقى اللواء محمد توفيق حمزاوى مدير أمن القليوبية إخطارا من العميد محمد سلامة مأمور قسم العبور بتلقيه بلاغًا مفاده وفاة طفلة بمرحلة الحضانة بمدرسة الكنانة الكائنه بدائرة القس، البالغة من العمر 4 سنوات.

 

شقة رقم 2التى تقطن فيها أسرة سما
منزل سما

 

وبالانتقال والفحص تبين وفاة الطفلة بعد قيام أتوبيس المدرسة بتوصيلها لمنزلها وعقب تسليم مشرفة الأتوبيس الطفلة لوالدتها تركت حقيبتها وتوجهت مسرعة، فدهسها الأتوبيس أثناء دورانه، ما نتج عن ذلك وفاتها فى الحال، تحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة للتحقيق.

 

شقة رقم 2التى تقطن فيها أسرة سما
منزل سما

 

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع