أخبار عاجلة

صناعة الخوف في هوليود.. الرعب يكسب.. مليار و881 مليون دولار أمريكى حصيلة إيرادات 7 أفلام رعب لم تتجاوز ميزانيتها حاجز الـ200 مليون دولار.. والفكرة هى كلمة السر


كتب على الكشوطى

طارق الشناوى: الجمهور يستمتع بلذة الخوف بأمان..

رامى عبدالرازق: الفكرة هى كلمة السر فى نجاح أفلام الرعب رغم تضاؤل ميزانيتها

 

«الخوف الآمن» يمكن إطلاق هذا التعبير على تأثير أفلام الرعب على عشاقها، الذين يستمتعون بوصول معدلات خوفهم إلى أقصى درجة، وهم يأكلون الفشار على مقاعد السينما، واستطاعت استوديوهات السينما العالمية وارنر بروس وكولومبيا بيكتشرز وتونتيث سينتشورى فوكس وباراماونت بيكتشرز السيطرة على صناعة الخوف فى هوليوود، حيث تقدم العديد من الإنتاجات السينمائية فى فئة أفلام الرعب والتى تحقق نجاحا كبيرا ليس فقط فى أمريكا، ولكن حول العالم، وهى الاستوديوهات التى تنتج أفلام رعب بتقنيات مرتفعة وبميزانيات منخفضة، وتستطيع من خلالها تحصيل إيرادات ضخمة، حيث نستعرض معا 7 أفلام حققت إيرادات وصلت إلى مليار و881 مليون دولار أمريكى برغم أن ميزانيتها لم تتخط حاجز الـ200 مليون دولار ليكون حصيلة أرباح تلك الأفلام هى مليار و681 مليون دولار أمريكى كصافى ربح.

get out
get out

 

فيلم Get Out حقق إيرادات وصلت إلى 253 مليون دولار أمريكى فى الوقت الذى بلغت ميزانيته 5 ملايين دولار فقط، أى أن إيراداته تضاهى ميزانيته بقيمة 50 مرة، وهو الفيلم الذى تبدأ أحداثه فى ظروف غامضة عندما يزور شاب أمريكى من أصل أفريقى بيت حبيبته وعائلتها الملعونة، والفيلم من بطولة برادلى ويتفورد، وأليسون ويليامز، وبيتى جابريل، وكتابة وإخراج جوردان بيل.

Annabelle Creation 2
Annabelle Creation 2

 

فيلم Annabelle: Creation حقق 305 ملايين دولار أمريكى فى الوقت الذى تكلف فيه العمل 15 مليون دولار أمريكى فقط، أى أن إيراداته تضاهى ميزانيته بقيمة 20 مرة، وهو العمل الذى يعرض فى أكثر من «3502 دار عرض سينمائى» داخل الولايات المتحدة، وهو من تأليف جارى دوبرمان، وإخراج ديفيد إف ساندبيرج، ويشارك فى بطولته عدد كبير من النجوم الكبار، أبرزهم ستيفانى سيجمان، أنتونى لاباليا، ميراندا أوتوا، تاليثا باتمان، لولو ويلسون.

قصة الفيلم تدور فى إطار من الرعب والإثارة بعد مرور سنوات من الموت المأساوى لابنتهما الصغيرة، يرحب صانع دُمى وزوجته بكاهنة وفتيات عِدة من دار أيتام مُغلَق فى منزلهما، ويبدأ الصراع داخل المنزل بين سكانه الجدد والدمية أنابيل.

split 2
split 2

 

فيلم split بطولة جيمس ماكفوى استطاع أن يحقق إيرادات 278 مليون دولار أمريكى حول العالم، فى الوقت الذى قدرت ميزانيته بـ9 ملايين دولار أمريكى، أى أن إيراداته تضtاهى ميزانيته بقيمة 30 مرة. «split» يتناول حياة شخص مصاب بمرض الانفصام يقوم بخطف 3 فتيات واحتجازهن، ويظهر ماكفوى بالعمل بأكثر من 23 شخصية مختلفة وتحاول الفتيات الهرب، لكنهن يعانين بسبب شخصياته المعقدة. ويشارك فى بطولة العمل إلى جانب جيمس ماكفوى كل من سيباستيان ارسليس وأميرة بريجز وبيتى باكلى وايزى كوفى وناكى ديلارد ودان فينك وجيروم جالمان وكاش كوينز، وروزمارى هوارد، ومن إخراج وتأليف M. Night Shyamalan.

 

يفسر الناقد السينمائى طارق الشناوى قدرة استوديوهات هوليوود على جنى كل تلك الأرباح رغم ضعف الميزانيات وعدم الاستعانة بنجوم كبار فى أغلب الأحيان، حيث يقول الشناوى لـ«اليوم السابع» إن أفلام الرعب تعبر عن شىء كامن داخل الإنسان، وهى الشعور بلذة الرعب الآمن بمعنى أن الجميع يستمتعون بقذف الأب لابنه فى الهواء والتقاطه مرة أخرى وهو ما يستمتع به الأب والطفل فى نفس الوقت رغم أنها لحظات مرعبة، ولكنه رعب آمن يأتى بعده لذة وشعور بالنشوة، وبالتالى نجد الجمهور يذهب إلى تلك الأفلام للاستمتاع بحالة الرعب الآمن التى يتعرض لها.

 

وأشار طارق الشناوى إلى أن صناع تلك الأفلام ليسوا فى حاجة إلى نجوم كبار، لأنهم يعتمدون بشكل أساسى على المؤثرات السمعية والبصرى وغيرها من التفاصيل فليسوا فى احتياج إلى آل باتشينو ليقوم بدور فى فيلم رعب، كل ما يحتاجه صناع الفيلم هو مخرج مبدع قادر على ضبط الحالة وتوصيل جرعة الرعب المناسبة للمتلقى. وأوضح طارق الشناوى أنه فى مصر كان هناك العديد من المحاولات السيئة، حيث قدم المؤلف محمد شبل أفلام أنياب عام 1981 والتعويذة 1987 وكانت محاولات سيئة.

 

ومن جانبه قال الناقد السينمائى رامى عبد الرازق، إن الأساس فى نجاح أى فيلم رعب هو الفكرة المناسبة لطبيعة ميزانية العمل، وهو أمر يتطلب حرفية كبيرة، وفى أمريكا صناع الأفلام متمكنون فى ذلك نتيجة خبراتهم الضخمة فى الصناعة، وبعد ذلك يأتى السيناريو المناسب لتلك الميزانية وكيفية تحصيل إيرادات من وراء تلك الفكرة والسيناريو المتناسب مع الميزانية.

 

وأشار رامى عبد الرازق إلى أن سلسلة أفلام مثل سلسلة Saw، استطاعت بميزانية منخفضة أن تحقق إيرادات ضخمة، معتمدة على التقنيات الحديثة والتى هى لديهم على أعلى مستوى وبأسعار منخفضة بالمقارنة بالتقنيات فى أوروبا.

 

وأضاف رامى عبد الرزاق أن المتلقى الأمريكى صعب إرضائه لأن السينما هناك تقدم 800 فيلم، إضافة إلى أن صناعة أفلام الرعب فى أمريكا وصلت إلى مراحل متقدمة جدا، خاصة بعد العصر الذهبى لها فى فترة السبعينيات.

alien covenant poster
alien covenant poster

 

فيلم «Alien: Covenant» حقق إيرادات وصلت إلى 240 مليون دولار أمريكى، وهو العمل الذى تكلف 97 مليون دولار أمريكى، وهو من بطولة النجم العالمى مايكل فاسبندر، ويعرض فى أكثر من 3 آلاف شاشة عرض حول العالم. الفيلم تدور أحداثه حول الصراع بين البشر والكائنات الفضائية، إذ يتعرض طاقم سفينة إلى هجوم من كائنات فضائية خطيرة يتبعه سلسلة من المواجهات العنيفة وقتل عدد كبير من طاقم السفينة بطرق بشعة. الفيلم يشارك فى بطولته إلى جانب مايكل فاسبندر، كاثرين واتيرسون وجيمس فرانكو ومن تأليف مايكل جرين وجون لوجان، ومن إخراج ريدلى سكوت.

it
it

فيلم الرعب it حقق إيرادات حول العالم وصلت إلى 682 مليون دولار أمريكى فى الوقت الذى تكلف فيه العمل 35 مليون دولار فقط، أى أن إيراداته تضاهى ميزانيته بقيمة 19 مرة الفيلم من إنتاج استوديوهات وارنر بروس، ويدور حول مهرج مخيف يقوم باستدراج الأطفال الصغار وإخفائهم واحدًا تلو الآخر، وهو من تأليف جارى دوبرمان وستيفن كينج، وإخراج أندريس موسشيتى. قصة الفيلم تدور فى إطار من الرعب والإثارة داخل مدينة (ديرى)، حيث الأطفال المحليون يختفون واحدًا تلو الآخر، تاركين خلفهم أجسادا ممزقة أو أشلاء، بينما فى مكان معروف باسم (البارينز) تتكون مجموعة من سبع أطفال من خلال لقاءات مرعبة وعجيبة مع مهرج يُدعى (بينى وايز)، ويظل لـ(بيل دينيبروه) ثأر شخصى مع هذا المهرج.

jigsaw
jigsaw

 

فيلم Jigsaw قدرت ميزانيته بـ10 ملايين دولار أمريكى، بينما حقق إيرادات حول العالم وصلت إلى 79 مليون دولار أمريكى، أى أن إيراداته تضاهى ميزانيته بقيمة 7 مرات، وهو الفيلم الذى يعرض فى أكثر من 2941 دار عرض سينمائى حول العالم، وهو من إخراج مايكل سبيريج وتأليف بيت جولد فينجر، ويشارك فى بطولته عدد كبير من النجوم أبرزهم، لورا فانديرفوورت، توبين بيل، بريتانى آلن، كالوم كيث رنيه، مات باسمور، هانا إميلى أندرسون، كيلى بينيت، تينا جانج،سونيا ديلون تولى. قصة الفيلم تدور فى إطار من الرعب والإثارة، حول انتشار جثث القتلى فى كل أرجاء المدينة، ومع سير التحقيق حول هوية المتسبب فى هذه الميتات الشنيعة، حيث تشير كل الأدلة إلى رجل واحد وهو جون كرامر، لكن كيف يحدث ذلك بعد مرور سنوات على وفاته، وهو ما يؤكد أن هناك لغزا محيرا وراء تلك الجرائم البشعة.

mother
mother

 

فيلم Mother حقق إيرادات وصلت إلى 44 مليون دولار أمريكى فى الوقت الذى تكلف فيه 30 مليون دولار فقط، وهو من بطولة النجمة جينفر لورانس، وهو الفيلم الذى عرض فى المسابقة الرسمية بمهرجان فينسيا فى دورته الـ74، وهو الفيلم الأمريكى الذى قام بإخراجه وتأليفه دارين ارنوفكسى، بطولة جينفر لورانس وخافير بارديم ودومنال جليسون وميشيل فايفر وإد هاريس وجوفان اديبو وبريان جليسون وكريستينا روزاتو وباتريشيا سيمميرسيت.

 

العدد اليومى

 

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع