أخبار عاجلة
عماد متعب.. أهداف لا تٌنسى لمستر +90 -

عسكريون ومدنيون.. تعرف على المرشحين المحتملين للانتخابات الرئاسية فى إيران

عسكريون ومدنيون.. تعرف على المرشحين المحتملين للانتخابات الرئاسية فى إيران
عسكريون ومدنيون.. تعرف على المرشحين المحتملين للانتخابات الرئاسية فى إيران

بدأت وزارة الداخلية الإيرانية الثلاثاء الماضى، عملية تسجيل أسماء الراغبين بالترشح في الانتخابات الرئاسية المقررة 18 يونيو المقبل. وتمتد المهلة خمسة أيام، ترفع بعدها الأسماء إلى مجلس صيانة الدستور الذي تعود إليه صلاحية المصادقة على المؤهلين، ليصبحوا مرشحين رسميا لانتخابات 18 يونيو.

ووفق الجدول الرسمي المحدد، من المقرر أن يعلن المجلس اللائحة النهائية يومي 26 و27 مايو، على أن تنطلق بعد ذلك رسميا حملة انتخابية تستمر 20 يوما.

وستقام الانتخابات لاختيار خلف للرئيس المعتدل حسن روحاني الذي يقترب من إتمام ولايتين متتاليتين، ولا يحق له دستوريا الترشح لولاية جديدة.

ونرصد أبرز المرشحين:

 

 المسؤول السابق في الحرس الثوري العميد سعيد محمد

تولى محمد (53 عاما) لأكثر من عامين قيادة "مقر خاتم الأنبياء"، وهو ذراع اقتصادية للحرس تعنى بشؤون البناء والإعمار، قبل أن يعلن استقالته مطلع مارس الماضي لخوض الانتخابات. ويندرج اسمه ضمن شخصيات ذات خلفية عسكرية أكدت عزمها الترشح أو يتداول باسمها لترشح محتمل.

 

 

العميد السابق في الجيش محمد حسن نامي

شغل لبضعة أشهر، منصب وزير الاتصالات في عهد الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد. وفق صحيفة "همشهري"، شغل نامي سابقا منصب الملحق العسكري في السفارة الإيرانية في كوريا الشمالية، ويحمل شهادة دكتوراه في "الإدارة العامة" من جامعة كيم إيل-سونغ.

 

حسين دهقان

يعد عضو بالحرس الثورى الإيرانى منذ ما يقرب من 41 عاما، حيث بدأ نشاطه العسكرى عام 1979 بالانضمام إلى الحرس الثوري وكان عضواً فيه خلال الحرب العراقية الإيرانية. حاصل على الدكتوراه في الإدارة العامة من جامعة طهران، وتولى قيادة القوات الجوية التابعة للحرس الثورى لفترة بدأت عام 1990.ويعد مستشار المرشد الأعلى العسكرى.

 

وشغل دهقان، منصب رئيس مؤسسة الشهيد فى حكومة الرئيس السابق المتشدد أحمدي نجاد لفترة ، ثم فى الحكومة الأولى لحسن روحاني، أصبح وزيراً للدفاع بين عامى 2013 – 2017، وكان نائبا لوزير الدفاع خلال فترة رئاسة أكبر هاشمي رفسنجاني ومحمد خاتمى.

 

رستم قاسمي مساعد قائد فيلق القدس الإيراني للشؤون الاقتصادية

56 عاما، شغل منصب وزيرالنفط في إيران من العام 2011 ولغاية العام 2013، قبل أن يتولى منصبا عسكريا في الحرس الثوري الإيراني.

وأعلنت قرابة 20 شخصية عامة عزمها على الترشح للانتخابات، الا أن العديد من الأسماء البارزة لم تكشف بعد نواياها، مثل رئيس السلطة القضائية ابراهيم رئيسي، ورئيس مجلس الشورى محمد باقر قاليباف وسلفه علي لاريجاني. ويتم تداول اسم وزير الخارجية محمد جواد ظريف كأحد المحتمل ترشحهم، على رغم أنه نفى في لقاءات صحافية سابقة، نيته القيام بذلك.


 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع