أخبار عاجلة

تفاصيل تظلم موظفي الجهاز الإداري من نتيجة كشف المخدرات

قال الدكتور عمرو عثمان مساعد وزيرة التضامن، مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، إنّ هناك بعض الموظفين المتعاطين للمواد المخدرة، أخذوا جزاء إداريا إلا أنّه ليس رادع، مشيرا إلى أنّ هناك أكثر من 200 حالة جرى اكتشاف تعاطيها للمواد المخدرة مرتين، وتتعاطى على فترات مختلفة: «بعد ما أخدوا جزائهم في المرة الأولى رجعوا للتعاطي تاني».

وأضاف عثمان أنّه كان هناك فراغا تشريعيا، وهناك حالات جرى اكتشاف تعاطيها للمخدرات 4 مرات خلال عامين: «مصمم على عدم العلاج والاستمرار في تعاطى المواد المخدرة».

11664e1d3c.jpg

وطالب الموظفين المتعاطين للمخدرات بالعلاج من الإدمان حيث هناك فترة 6 أشهر، موضحا أنّ هذه الفترة العلمية للعلاج والتشافي والتأهيل، وبعد البدء التنفيذي للقانون بداية العام المقبل سيتم الفصل التام والنهائي.

التظلم على نتيجة تحليل المخدرات

وأكد أنّ التحليل به أكثر من عنصر ممثل عن الصندوق، وممثل من وزارة الصحة، وممثل من الطب الشرعي، حيث يتم سحب العينة الاستدلالية وتحليلها مرة أخرى للتأكد بشكل قطعي من ثبوت التعاطي، وأنّه ليس هناك تفاعلات دوائية تؤثر على نتيجة تحليل المخدرات: «أي شخص بياخذ دواء لازم يبلغ بيه لجنة الكشف، ويقول عن مشاكله الصحية».

715beb5dcd.jpg

نتيجة التحليل تظهر فى وقتها

وأوضح أنّه حال مطالبته للجنة بإجراء كشف إكلينيكي يتم من خلال مصلحة الطب الشرعي، وحال تظلمه على إجراءات لجنة الكشف يستطيع التظلم من مصلحة الطب الشرعي خلال 24 ساعة، مؤكدا أنّ نتيجة التحليل تظهر في وقتها، وتظهر نوع المخدر الذي يتعاطاه، ويتم أخذ العينة وتحريزها وإرسالها لوزارة الصحة لعمل إعادة تأكيد، وسؤال الموظف عن مدى اقتناعه بالنتيجة.

مد فترة التظلم 24 ساعة حال تناسي الموظف التظلم

وأكد أنّه حال اعتراضه، يكون هناك شخص من مصلحة الطب الشرعي بلجنة الكشف، ومد فترة التظلم 24 ساعة حال تناسيه التظلم وقت الكشف، لافتا إلى أنّ هناك مراحل مختلفة لإعطاء ضمانات للموظف.

هذا الخبر منقول ولا نتحمل أي مسئولية عن مدى صحة أو خطأ المعلومات الموجودة به

 

 

هذا الخبر منقول من الوطن