أخبار عاجلة

المنيا تخوض معركة حماية 6 ملايين مواطن من موجات كورونا الثلاث

المنيا تخوض معركة حماية 6 ملايين مواطن من موجات كورونا الثلاث
المنيا تخوض معركة حماية 6 ملايين مواطن من موجات كورونا الثلاث

كادت المنيا أن تخرج عن السيطرة مرات عديدة منذ ظهور الموجة الأولى لفيروس كورونا المستجد، خاصة وأنها محافظة ذات كثافة سكانية مرتفعة يتجاوز عدد سكانها الـ6 ملايين نسمة، يعيش معظمهم في الوادي الضيق، غير أن الخطة التي وضعتها المحافظة منذ ظهور الجائحة العام الماضي أدت إلى محاصرة الفيروس وتقليص عدد الإصابات ومن ثم الوفيات.

في شهر مارس من عام 2020 بدأت المحافظة تتحرك بقوة لمواجهة الفيروس الشرس، واعتمدت خطتها على 3 محاور الأول جاء مع بداية الجائحة بتكثيف أعمال الرش والتطهير اليومي للشوارع والميادين والمنشآت الحكومية ومنازل المواطنين، وعقد لقاءات وندوات توعية للمدرسين والمواطنين بالتنسيق مع الطب الوقائي بمديرية الصحة، وحث المستشفيات الخاصة على استقبال حالات كورونا وحالات التنفس مجانا، إضافة لتخصيص مستشفى ملوي للعزل.

وعند بلوغ ذروة كورونا بدأت مرحلة جديدة من المواجهة من خلال تشكيل لجنة لإدارة الأزمة ومتابعة الإجراءات والتدابير الاحترازية والوقائية على كل المستويات، ثم فتح حساب بنكي مخصص لقبول التبرعات من الأفراد والمؤسسات لصالح أزمة كورونا، بلفت متحصلاته نحو نصف مليون جنيه، ثم أصدر محافظ المنيا اللواء أسامة القاضي قرارا بتشكيل لجنة للمرور علي جميع مستشفيات العزل بشكل يومي، وتوفير المساعدات العينية للقرى والأماكن التي تم عزلها من خلال التنسيق مع الجمعيات الأهلية.

عقب ذلك تم تنفيذ قرار وزارة الصحة بتحديد 14 مستشفى بنطاق المحافظة كمستشفيات للعزل، ثم توالت جولات المتابعة الميدانية لمحافظ المنيا على جميع المستشفيات والوحدات الصحية للوقوف أولا بأول على الوضع الصحي بالمحافظة.

ومع ظهور الموجة الثانية مطلع العام الجاري، رفعت المحافظة كفاءة مستشفى صدر وحميات المنيا ووفرت أجهزة التنفس الصناعي وجميع التجهيزات الطبية، وتم توجيه المستشفيات باستقبال جميع مرضى الاشتباه والعزل سواء بالمستشفى أو المنازل، كما تم تخصيص 20% من الأسرة بالمستشفيات المركزية لاستقبال مرضى كورونا، وفي نفس الوقت استقبال المصابين بأمراض أخرى، كما تم تخصيص مستشفيات الصدر والحميات للحالات المرضية الشديدة المصابة بكورونا، ونفذت المحافظة الكتاب الدوري لوزير التنمية المحلية رقم 245 لسنة 2020 بشأن تنفيذ الإجراءات الاحترازية اللازمة لمواجهة الموجة الثانية.

وبعد ظهور الموجة الثالثة شدد محافظ المنيا، على رؤساء الوحدات المحلية، بالاستمرار في متابعة تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية، وتفعيل الغرامات الفورية على المخالفين بمنتهى الحسم وتنظيم حملات التعقيم والتطهير والرش، والمتابعة المستمرة والتشديد على جميع المحلات والمطاعم والمولات التجارية ووسائل النقل، بالالتزام بالتعليمات الصادرة، واتخاذ الإجراءات القانونية ضد المخالفين.

هذا الخبر منقول ولا نتحمل أي مسئولية عن مدى صحة أو خطأ المعلومات الموجودة به

 

 

هذا الخبر منقول من الوطن